الأقصى يتزين بعماره

تواصلت على مدار الأيام الماضية مسيرة شد الرحال من بلدات الداخل الفلسطيني إلى رحاب المسجد الأقصى، وتوزعت الحافلات بين صلاة الفجر اوالظهر والعصر أو المغرب والعشاء، جمعية الأقصى بدورها أعربت عن شكرها لجهود مندوبي الجمعية وتقديرها للأاهل في الداخل الفلسطيني كما شددت الجمعية على ضرورة مواصلة الجهود لشد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك كع ضرورة التزام التعليمات الصحية.

اضف تعليق