الحركة الإسلامية تزور البيوت المهدمة في وادي الحمص وتعقد جلسات ميدانية بالقدس

قام اليوم الخميس وفد جمعية الإغاثة وجمعية الاقصى بزيارة عمل الى مدينة القدس التقى خلالها د. عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا، ود. ناجح بكيرات نائب مدير العام ومسؤول التعليم في الأوقاف في القدس وتباحث الوفد سبل مساعدة أهالي حي وادي الحمص الذين هدمت بيوتهم قبل أيام كما استعرض الوفد أوضاع الأوقاف الإسلامية والمسيحية في المدينة والطرق للحفاظ عليها كما تم التباحث في تنفيذ مشاريع تهدف إلى تعزيز صمود ورباط اهل القدس، ومنها ترميم وصيانة مسجد بلال في جبل ابو غنيم، الذي يقع في منطقة هامة.
د. عكرمة صبري ود. ناجح بكيرات اكدا أهمية التعاون بين الأوقاف الإسلامية والمسيحية لتنسيق خطوات العمل للحفاظ على الأوقاف، وثمنا دور الحركة الإسلامية ومؤسساتها التي تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني ومدينة القدس.

اضف تعليق